• October 20, 2019
  • الفعاليات

    «خبرة» يشارك «معين» في تنظيم ملتقى جمعيات التنمية الأسرية بالمملكة

    «خبرة» يشارك «معين» في تنظيم ملتقى جمعيات التنمية الأسرية بالمملكة

    بوصفه شريكًا علميًّا وتحت شعار «أسرة سعودية آمنة»
    «خبرة» يشارك «معين» في تنظيم ملتقى جمعيات التنمية الأسرية بالمملكة
     
     
    رعى صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة الباحة يوم الثلاثاء 12/7/1440ه  ملتقى جمعيات التنمية الأسرية بالمملكة، وذلك بمركز الحسام للمؤتمرات.
    وبدأ الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القران الكريم، ثم ألقى نائب وزير العمل والتنمية الاجتماعية للتنمية الاجتماعية الدكتورة تماضر بنت يوسف الرماح، كلمة رحبت فيها بسمو أمير الباحة والحضور، مقدمة شكرها لسموه على رعايته الحفل، ودعمه لمختلف الفعاليات والأنشطة التي ينفذها فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية والجمعيات الخيرية بالمنطقة.
    وأشارت إلى أن حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - أولت منذ تأسيس هذه البلاد المباركة أولوية قصوى بمواطنيها، منوهة بالتميز بالقيم والثقافة المميزة، وحبانا الله بدولة كبيرة مترامية الأطراف، مؤكدة أن الوطن يحمل كنزًا عظيمًا وهو الشاب والفتيات الذين نعول عليهم كثيرًا، وأن تفعيل دور الأسرة يحقق الأهداف والطموحات التي نطمح لها.
    بعد ذلك، ألقى المدير التنفيذي لمركز بيت الخبرة للبحوث والدراسات الاجتماعية الدكتور خالد بن سعود الحليبي كلمة أكد خلالها أن الاحتفاء بالأسرة هو احتفاء بالمجتمع وأن الأسرة هي الحصن الحصين الذي يمثل المؤثر الأكبر في بناء الوطن.
    وأوضح الدكتور الحليبي أنه لابد لجمعيات التنمية الأسرية العمل على وقاية الفرد داخل الأسوة من الأفكار المنحرفة والاضطرابات النفسية والانحرافات السلوكية، والعمل على معالجة ولَم شمل الأسرة والوقف ضد الطلاق وما يحدث من تفرق بها، وعلى جمعيات التنمية الأسرية أن تتحمل مسؤوليتها الوطنية، لأنها تستهدف كل الأسر والأفراد والأعمار.
    إثر ذلك، دشن سموه تطبيق «معين» للإصلاح الأسري، ومشروعات الجمعية، ثم شاهد سموه أوبريت «معين الخير» ، مُكرمًا سموه في ختام الحفل نائب وزير العمل والتنمية الاجتماعية للتنمية الاجتماعية، والجهات الداعمة والمشاركة في الحفل، فيما تسلّم سموه هدية تذكارية بهذه المناسبة.
    وكما شهد سموه توقيع ثلاث شراكات بين فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالمنطقة، وأمانة الباحة، والإدارة العامة للتعليم بمحافظة المخواة، والغرفة التجارية الصناعية بالباحة
    وقد تضمن الملتقى خمس جلسات، قدمت فيها عدد من أوراق العمل في محاور جاءت على النحو التالي: الجلسة الأولى؛ وكانت حول أنظمة الحماية وبرنامج الأمان الأسري الوطني (الإجراءات والتحديات)، قدمها : الأستاذ ماجد بن أحمد غراز الزهراني مدير مكتب الضمان الاجتماعي بالمخواه ورئيس فريق الحماية بالمخواه، وجاءت الجلسة الثانية حول موضوع الجهات الأسرية في المملكة العربية السعودية (بين ضرورة التأسيس، وحاجة المأسسة)، قدمها الدكتور خالد بن سعود الحليبي المدير التنفيذي لمركز بيت الخبرة للبحوث والدراسات الاجتماعية الأهلي، أما الجلسة الثالثة فكانت عرضًا لتجارب الجهات الأسرية في الحد من قضايا العنف الأسري، تحدث فيها الدكتور عبدالهادي بن أحمد الغامدي من جمعية التنمية الأسرية بالباحة، والأستاذ محمد بن مبغور الناشري من جمعية المودة للتنمية الأسرية بجدة، والأستاذ عبدالله بن إبراهيم الخميس من جمعية التنمية الأسرية بالأحساء، وفي الجلسة الرابعة تم أيضًا عرض تجارب مراكز الإصلاح الأسري في الحد من قضايا العنف الأسري، والتي تحدث فيها الأستاذ فهد بن هليل الشيباني –باحث دكتوراه-  من مركز الإصلاح الأسري بعرقة، والأستاذ فهد بن عبدالرحمن المطوع من جمعية التنمية الأسرية ببريدة، والأستاذ فهد بن عياضة العنزي من جمعية التنمية الأسرية بتبوك، واختتمت الجلسات بحلقة نقاش حول دور الإرشاد الأسري الوقائي في الحماية من العنف الأسري من إعداد وإدارة الدكتور عبدالله بن ناصر السدحان.